مقالات

جمال برعي يكتب: هل يصعد الأهلي رسميا في كأس أفريقيا..غدا ؟

كسبنا شوبير حارسا كبيرا ..والأمل فى مباراة الغد لتأكيد الصعود

تخطي الأهلي كل العقبات  التي واجهته في رحلة كوماسي  وتقدم خطوة كبيره  نحو الصعود الي دور الثمانيه بدوري ابطال افريقيا  لكرة القدم  عن المجموعه  الرابعه  لدور ال16 وذلك  بفوزه  علي ميدياما  بطل غانا المتواضع بهدف  سجله حسين الشحات  في بدايه الشوط الثاني  ولكن لايمكن  القول  ان الأهلي ضمن الصعود  رغم ارتفاع رصيده الي 9 نقاط  في المركز الاول  ويمكن ان يصعد الفريق غدا السبت  ويتأكد هذا الصعود  اذا استطاع يانج افريكانز التنزاني  ان يفوز  علي شباب بلوزداد الجزائري  او يفوز شباب بلوزداد علي يانج افريكانز في لقائهما مساء السبت في تنزانيا  ففي حاله فوز اي فريق علي الاخر  سيتأكد صعود الأهلي الي دور الثمانيه  وتتبقي مباراته الاخيره  مع يانج افريكانز  الجمعه القادم اول مارس  لحسم بطاقه المركز الاول  لصالحه  اما في حاله تعادل  الفريقين  شباب بلوزداد  ويانج افريكانز  فستكون حظوظ الفرق الاربعه قائمه  وان كانت فرصه ميدياما الغاني  اضعف فرق المجموعه  هي الاضعف  ويمتلك 4 نقاط فقط لكنه لم يخرج من المنافسه حتي الان  ولشباب بلوزداد ويانج افريكانز 5 نقاط لكل فريق

رغم فوز الأهلي  بالنقاط الثلاثه  وعودته بصيد ثمين  من غانا  الا ان اداء  الفريق لازال  بعيدا عن  مستواه  المعهود والمعروف  فالاخطاء الدفاعيه  قاتله وتكررت  في اللقاء  ولولا رعونه  مهاجمي الفريق الغاني  امام مرمي  مصطفي  شوبير  ولولا تألق شوبير  وانقاذ فريقه  من 3 اهداف  مؤكده  لكان للنتيجه  شان اخر ..كما ان الهجوم الاحمر  لازال ضعيفا  رغم الفوز خارج الارض  ويمكن ان نجد بعض الاعذار  لكتيبه كولر  المدير الفني  منها تأخر وصول الفريق الاحمر الي كوماسي  بعد رحله طيران شاقه وعطل الطائره في اكرا  بسبب الحادث  وسوء ارضيه الملعب  وسوء مستوي طاقم التحكيم  واداء الفريق مباراتين متتاليتين  بالبطوله خارج ارضه   بعد توقف طويل  وعلي كولر ان يعالج اخطاء الدفاع الاحمر ويجعله اكثر شراسه  ومعاجه اخطاء المهاجمين  لان الفرص النادره التي لاحت  للفريق  امام مرمي ميدياما  ضاعت بسهوله وغرابه شديده  ويستحق مصطفي شوبير  ان يحصل علي لقب نجم المباراه  لانه كان سدا منيعا  امام هجمات  ميدياما  الخطيره والنادره   واطمئنت جماهير الأهلي  ان لديها حارس عملاق  لايقل عن الحارس الاساسي  المصاب محمد الشناوي  اي ان الأهلي والمنتخب اصبح لديهما حارس كبير ويحتاج للاشتراك المستمر في المباريات  حتي يصبح عملاقا

لن يتعرض لاعبو الأهلي للارهاق ونتمني عودتهم بالسلامه ولا يحدث اي شيء يعكر صفو رحله العوده  والفوز علي ميدياما  فقد تأجلت مباراته مع بيراميدز  في الدوري المحلي  وبذلك يصبح لديه اسبوع كامل  للتحضير والاستعداد للقاء يانج افريكانز التنزاني  في ختام مباريات المجموعه الرابعه  وهي المباراه التي ان لم تكن حاسمه في حسم صعود الاحمر فانها ستكون حاسمه  في احتلال قمه المجموعه والمركز الاول  وكل مايحتاجه الأهلي غدا هو فوز شباب بلوزداد  او يانج افريكانز وليس تعادلهما  ليتأكد صعود الأهلي رسميا الي دور الثمانيه

اعلان اسفل محتوى المقال

admin

الصحافة والإعلام..موقع عربي متخصص فى الثقافة والفنون والرياضة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock